أحدث المنشورات

تقارير حول السينما والقطاع السمعي البصري في مصر والمغرب و لبنان و فلسطين و الأردن و الجزائر

تقارير حول السينما والقطاع السمعي البصري في مصر والمغرب و لبنان و فلسطين و الأردن و...

تحسين التفاهم وتعزيز أسواق السينما والقطاع السمعي البصري هو من أولويات برنامج الأوروميد السمعي البصري الثالث
كتالوج الأفلام من أجل دعم ترويج الأفلام العربية

كتالوج الأفلام من أجل دعم ترويج الأفلام العربية

أطلقت برنامج الأوروميد السمعي البصري كتالوج الأفلام الوثائقية والروائية المنتجة بين عامي 2011 و2013 من قبل صناع الأفلام...

06-06-2013

افتتاح مهرجان الإسماعيلية للأفلام التسجيلية والقصيرة يتحوّل مظاهرة

هتافات ضد نظام الحكم والإخوان أمام مقر حفل افتتاح المهرجان

أحداث ومهرجانات, ومصر

افتتاح مهرجان الإسماعيلية للأفلام التسجيلية والقصيرة يتحوّل مظاهرة

تحول حفل افتتاح مهرجان الإسماعيلية الدولي للأفلام التسجيلية والقصيرة إلى تظاهرة سياسية مناهضة لوزير الثقافة المصري، وحكم الرئيس محمد مرسي، فيما انسحب محافظ المدينة المضيفة، قبل بدء الحفل، اعتراضاً على هتافات ضد نظام الحكم الذي ينتمي إليه.

واستبق عدد من الأشخاص الحفل، الذي أقيم مساء أمس الثلاثاء، بتنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر حفل افتتاح المهرجان في مدينة الإسماعيلية، على شاطئ قناة السويس، حملوا فيها لافتات منددة بقرارات وزير الثقافة المصري علاء عبد العزيز الذي غاب عن حفل افتتاح المهرجان، الذي تنظمه وزارته، من خلال "المركز القومي للسينما".

داخل قاعة الحفل، وقبل بدء مراسم الافتتاح، وجه المخرج مجدي أحمد علي، رئيس المهرجان في دورته الماضية، عدداً من الاعتراضات المباشرة عبر مكبر الصوت لوزير الثقافة الحالي، مطالباً بإقالته ومشدداً على أن مجدي وغيره من السينمائيين والمثقفين لن يتوقفوا حتى إقالة الوزير من منصبه.

وهتف رئيس المهرجان السابق "يسقط يسقط حكم المرشد" في إشارة إلى مرشد جماعة الإخوان المسلمين، الذي ترى المعارضة أنه الحاكم الفعلي للبلاد.

وردد عدد من الموجودين في قاعة الحفل عدة هتافات مناهضة لوزير الثقافة والحكومة المصرية برمتها، مطالبين بإقالتها، في حين هتف بعضهم مطالباً بسقوط الرئيس محمد مرسي.

واعترض محافظ الإسماعيلية، لواء الجيش السابق جمال إمبابي، على توجيه إهانات إلى النظام الحاكم، خاصة بعدما نشبت ملاسنة بين المخرج مجدي أحمد علي وعضو برلماني عن حزب الوفد في الإسماعيلية، اعتبر ما قاله المخرج في قاعة الحفل محاولة لإفساد حفل الافتتاح، والزجّ بشأن سياسي في مهرجان سينمائي.

وانسحب المحافظ، ولم يحضر الحفل الذي كان مقرراً أن يعلن فيه افتتاح المهرجان كمسؤول حكومي في ظل غياب وزير الثقافة، في حين ظهر على المسرح أحد نواب المحافظ ليشكر الحاضرين، ويتمنى لهم مهرجاناً ناجحاً، دون أن يعلن أيضاً افتتاح المهرجان رسمياً.

وخلا حفل الافتتاح من أيّ فعالية فنية مصاحبة، على خلاف المتعارف عليه في معظم المهرجانات الفنية، التي تضم عادة فقرات استعراضية غنائية أو موسيقية، تعبيرية أو راقصة.

المصدر: 24:

المشاركة عن طريق البريد الإلكتروني طباعة هذه الصفحة